الجمعة، 10 فبراير، 2012

اربطوا الأحزمة !!


اربطوا الأحزمة !!
إضراب أم لا إضراب، تلك هي المشكلة بينما تعلو أصوات المعارضين و ينتقل الداعون إليه إلى خطوات عملية على أرض الواقع تبدأ بعد ساعات قليلة.
في مثل هذه اللحظات قبل عام بالتمام و الكمال كان عزرائيل السياسة شاهداً على الأنفاس الأخيرة في الحياة السياسية لمن كان لا يزال يومها رئيساً لمصر، على الأقل حياته السياسية تلك المعلنة. في ذكرى هذه المناسبة يتفق الكثيرون  على خطة للعصيان تبدأ غداً الجمعة بمسيرة سلمية في اتجاه مقر المجلس الأعلى للقوات المسلحة في القاهرة.
حتى هذه اللحظات تلقى هذه الدعوات انتقاداً كثيفاً على المستوى الرسمي و اختلافاً واضحاً بين فصائل الشعب و تيارات الثورة...
يتساءل الذين في المنتصفْ: هل لا نزال حقاً في المنتصف؟
اربطوا الأحزمة !
يقول الناس إن مصر تمر بلحظةٍ تاريخية. يقولون إن الفساد بلغ الزُبى و أن الأمر لم يعد يُحتمل.
من يثبّت في العقل ما تبقى من مفردات الصبر و من يقول للعالم أين مصر؟
بلوانا في هذه الأيام لم ترد على أحد كما ترد علينا اليوم مثنى و ثُلاث و رُباع ، فدعونا من الضحك ؛ مصر تحتاج إلى عمل المصريين كلهم، و المصريون كلهم يحتاجون إلى أن يعملوا من أجل مصر... نحتاج ممن يتصدر مجالس شبابنا أن يبث في نفوسهم دعوة للعمل و حماسة نحو الانتاج ... نحتاج إلى أن نحدد ذلك الفرق الواسع بين عدم الشعور بالأمان مع المجلس العسكري و بين الشعور بعدم الأمان من جانبه .. وهو فرق لو وعيناه ؛ لوعينا في خِضَمِّ ذلك أن علينا أن نتكاتف معه فيما تبقى له كي ننجز جميعاً الأمان والاستقرار .
أنا لا أتقمص دور طبيب الإجتماع ؛ فكل أطباء الاجتماع ألسنة و أقلام و محابر ؛ أما اليد التي تُنكر المنكر وتشد على يد المعروف أنه معروف فلا أراها تمتد إلا من جانب الأفق ، ولا تعمل إلا بعون من الله وملائكته .. وقد انقضى عصر الأنبيـــــاء !!
في أوقات تتساقط فيها القيم كما يتساقط الحمام الدائخ
هذه دعوة للجميع : في انتظاركم على رجاء هذا اليوم ...
اربطوا الاحزمة !
9 فبراير 2012

هناك تعليقان (2):

  1. فاطمة -
    عدت على خير الحمد لله ربنا يستر على الايام الجاية بقى

    ردحذف
    الردود
    1. بعد نجاح الثورة على النظام يجب القيام بثورة على العقول المتحجرة وذات النهج التبعي والامعي... يجب التفكير في التغيير لكن لا ينتظر التغيير من الغير بل يبدا من دواخلنا ...يجب ان تتخلص العقلية العربية من قبضة من يسعون الى نشر الفكر الثوري النجس الذي امسخ جوهر الثورة.... اصلح الله بلادنا العربية وجعل كيد الكائدين في نحورهم...
      متابعة من ارض الله

      حذف

يسعدني مشاركتك وإبداء أرائك في هذه المساحة